ما هو العذر الشرعي؟

والعذر الشرعي ما لا طاقة لك على دفعه لكونه إكراها كغلبة نوم قبل دخول الوقت أو نسيان أو حيض أو نفاس أو صبى أو جنون فزال المانع وقت الاضطرار فإنه وقته المعين والكل أداء وفي خارج الوقت قضاء كمن أكل الدواء في غير وقته فإنه لا ينفعه وتهاون بكلام الطيب وضوابطه فيترتب عليه عدم السلامة لأنه ينقص قدره الطبيب ولا يهتم بشأنه ولا يسال عنه أولا يرسل إليه المتعلمين له لتهاونه بأمره ولم يرض بأحكامه او رضى وكسل الكسل لا يدخل في قلب احد لعجزه عن تناول ما اعطاه الطبيب فينسب اللوم للطبيب فالدلالة للشيوخ والكمال على الله

خطب و دروس جامع الحمد

موقع جامع الحمد

Click here to add your own text